الطريق الى السماء – الحلقة 5

21 ديسمبر 2017آخر تحديث : الخميس 21 ديسمبر 2017 - 8:26 مساءً
الطريق الى السماء – الحلقة 5
بقلم: طارق اللبيب

.ليلى مسكت الكرت والتلفون.. وبقت تضرب لي فاروق .. ولبنى قاعدة تعاين ليها.. ودمعتها في عينها ..

وليلى بتتكلم في التلفون ..بس عمي عثمان جاء داخل ..

اشرت ليهو بيدها كدا .. اطلع اطلع .. طوالي بقى راجع اتلفت لي لبنى لقاها ماطبيعية .. ناداها .. قال ليها في شنو يالبنى؟؟

امك بتتكلم مع منو ؟ وانتي مالك عاملة كدا؟

.. قالت ليهو امي بتدبر لي في عريس .. يا ابوي يعني زواج مدبر والعياذ بالله ..

قال ليها انا عارف كل شي .. يابتي لو ربنا رايد ليك جعفر ..

كان تم وكانت امك قبلت بيهو .. مادام امك رافضة زي ده .. معناها ربنا مارايدو ليك .. ارضي بامر الله .. احتمال الزول ده يكون سعادتك معاهو اكتر من جعفر مين عارف؟

عاينت ليهو كدا.. وقالت ليهو .. نفسي مره واحده يا ابوي يكون عندك راي مستقل.. وتقدر تمشي كلمتك على امي ..

قال ليها امك بتاعة مشاكل يالبنى .. انا بخاف من كواريكا وفضايحها .. انتي هسي يالبنى لو عايزة رضاي .. ماتعاكسي امك .. خليني افرح بيك ..

المهم عمي عثمان .. اتكلم مع لبنى كتير واثر عليها بالعواطف .. زي الاداها حقنة مخدر كاربة .. وخلاها ماتقاوم امها نهائي ..

لكن انا متأكد انها ما كانت عايزة الموضوع ده .. بس قالت مادام امي وابوي متفقين .. وخاتين لي عدم العفو والرضا… انا مابعاكسهم .. لاني ماعندي غيرهم ..

ليلى ضربت لي عريس الهنا .. فاروق ..

الو سلام عليكم ..

قال ليها وعليكم السلام .. قالت ليهو انا والدة لبنى.. اللاقيتها في الكوبري .. انت ختيت ليها رقم تلفون .. وقلت تتصل علي ..

هي يهدي قاعدة جنبي تتخجل .. انا غايتو اشجعت واتصلت ليك .. اها يا ولدي .نحن ماعندنا مانع في الموضوع ..

تجينا نتعرف عليك .. ونشوفك وتشوفنا .. وربنا يسوي الفيها خير ..

قال ليها .. ان شاء الله مافي عوجة .. بس اهم حاجة تكون هي رضيانة وراغبة في الموضوع .. لو خجل ساي ما مشكلة ..

قالت ليهو لالا ماعندها اي مشكلة اسألني . بالعكس ..

كل شي تمام ..

قال ليها اها طيب اجيكم متين؟

قالت ليهو متى ماتقول .. نحن ماعندنا مشكلة .. قال ليها انا مسافر بكرة بره البلد.. وبجي يوم السبت .. يعني بعد خمسة يوم …

خليها يوم الاتنين ..

ماشاء الله .. شوف يسافر برة البلد ويجي بعد 5 يوم .. ده ماشي وين ده؟ .. والله نحن لو الواحد مسافر الشمالية .. تجهز في شنطتك اسبوع . .. ويودعوك بالدموع ..

فاروق العمدة سافر وجا ويوم الاتنين ..

جاهم في البيت وتعال شوف المنظر ..

اول حاجة العربية الماخمج.. وقفت برة قبل المغرب بي دقايق .. ونزل منها الراجل.. لابس جلابية وطاقية.. وجادع ليهو شال فوق كتفه .. فاروق حوالي 44 سنة.. المهم فرقو من لبنى تقريبا .. ما اقل من عشرين سنة . وزول قيافة كدا ونضيف .. وزي ماقلت ليك اثر النعمة ما بخفى على الزول ..

دقة الباب.. فتح ليهو الباب عمي عثمان ..

وقال ليهو حبابك حبابك.. معاك زول؟

قال ليهو ابدا” الله ورقبتي .. كيف حالكم.. وسلامات.. وبتاع المهم ..

دخلوهو على حوش الصالون .. وهو يعاين .. البيت كلو جايل فيهو بي نظره كايس لي لبنى ..

قعد ليهو دقايق كدا والمغرب اذن .. قامو صلو في محلهم .. هو وعثمان عمي .. بس الاتنين .. بعد الصلاة جابو ليهو الشاي والكيك وكدا ..

وقعد يتكم مع عمي عثمان .. قال ليهو والله ياعمي عثمان .. الحاصل كألاتي .. عمي عثمان قال ليهو كدي دقيقة يا استاذ .. الله يباركك .. خليني الننادي البت وامها .. عشان الكلام يكون من خشمك لي اضنيهم ..

فاروق من هنا عرف انو الراجل ده لابحل ولابربط .. ده زول نعجة ساكت .. قال ليهو جدا ياعمي اتفضل ناديهم ..

عمك عثمان قام ينادي بتو وزوجته .. لبنى عايزة تكاجر امها.. امها شخطت فيها.. قامت براااحة جات ..

اها يازول قعدو ..

ومخصوص خلو لبنى مقاصدة فاروق عشان يتشاوفو .. ولبنى اصلا ماعاينت للزول ده.. بس الزول يتكلم ويعاين ليها ..

قال ليهم ياجماعة.. انا طبعا متزوج بت خالي لزم ..

وقاعد معاها 12 سنة ماجابت جنا .. وقدر ماحاولت اتزوج تاني .. عشان اجيب لي ولد يشيل اسمي .. هي رافضة رفض شديد .. عشان كدا انا عايز اتزوج ..بدون هي ماتحس..

لاني انا من حقي يكون عندي ذرية ولاشنو ياخالة ؟

ليلى قالت ليهو طبعا طبعا يافاروق.. دي حاجة من حقك ..

ولبنى لمن سمعت انو الراجل متزوج .. فرحت قالت ح يرفضوهو .. ولمن شافت امها تتبسم فرحانة ومازالت عايزة الموضوع ..

رمت ليها دمعتين وقشتهن سريع..

عشان مافي زول يحس بيها ..

فاروق قال ليهم ..اها ياجماعة ده كلامي .. انتو بتحفظو سري ..

انا ياحاجة بتك دي بوزنها بالدهب .. وبسعدها وبملاها بالخير .. وتكون لبنى عليكم وش السعد ..انا يا خالة عندي اموال لا ليها الو ولا اخر .. بس المشكلة ماعندي سعادة .. ما حاسي بي طعم القروش والغنى ..

وانتو ان شاء الله ح تكونوا بالنسبة لي ملجأ .. وبصيص امل في الفرحة .. امها قالت ليهو حبابك والله .. وان شاء الله ماتلقى مننا الا الخير ..

قال ليها يعني موافقين ؟ قالت ليهو خير ان شاء الله ..

ربنا يتم على خير .. هنا لبنى غلبها تسكت .. قال ليها يا امي انا عايزاك دقيقة ..

وقامت خشت جوة .. قالت ليها يا امي الراجل متزوج .. كيف يعني انت عايزاني اخش في حياتو .. انا ماعايزة راجل مراة .. قالت ليها مالو يا يمة راجل مرت السرور ..

راجل مراة يسعدك ولاجعفر يطوطحك ..

قالت ليها بس انا ماعايزاهو الزول ده .. خلاص جعفر خليتو بس الزول انا ماعايزاهو شوفو لي غيرو ..

ليلى قالت ليها والله تفتحي خشمك ده تاني.. الا اندمك لي يوم القيامة ارح يلا يلا .. بلاكلام فاضي..

وساقتها وجو لي فاروق .. قال ليها مالا لبنى؟؟

ان شاء الله مايكون عندها مانع في الموضوع .. لو في اي مشكلة وضحوها لي من هسي .. قبل مانتورط لي قدام ..

ليلى قالت ليهو لالا.. ماقالت شي.. بس سألتني ح تسكنها وين؟

قال ليها اسكنها وين؟ ههه ..

لبنى هي البتختار المنطقة العايزاها.. وانا اشتري ليها بيت طابق .. زي القصر .. ويكون ملكها ومسجل باسمها ..

وانتو تكونوا ساكنين معاها .. وكت قال كدا ليلى حست بي شعرة جلدها كشت .. من الفرحة ..

قالت ليهو خلاص كان كدي.. تاني ماعندها حجة ولا كلام ..

وطبعا الكلام ده كلو ماحرك شعرة في لبنى ..

وقاعدة تفكر فيني انا .. وسارحة جعفر جعفر .. وبتعاين هناك .. جزء من الكلام تسمعو.. وجزء يضيع عليها.. وبقت مامجمعة .. وحاسة بي حزن عميق في قلبها ..

المهم ياسيدي .. الزول ودعهم واخد منهم الكلمة .. وقال ليهم ليهم بعد بكرة انا بجيكم عشان البسها الدبلة واديكم المال.. تجهزو بتكم بي طريقتكم..

وفعلا بعد بكرة جاهم .. ولبسها الدبلة وخلاص لبنى اتخطبت ..واداهم شيك بي 200 مليون .. وقال ليها ياخالة ..ده جزء بسيط اي حاجة قصرت تلفوني معاكم ..

انا بجيب ناسي.. وان شاء الله العقد بعد 20 يوم ..

المراة وكت شافت الشيك البي 200 مليون.. قربت تجيها جلطة .. لانه صراحة اول مرة تشوف حاجة بالشكل ده .. يعني زول يكتب 200 مليون بكل سهولة .. بالطريقة دي ..

المهم الزول طلع على كدا ..

لبنى طبعا.. شافت امها وابوها فرحانين بالزول الملان قروش ده .. الزول البحت القروش زي حتي الجنينة ده..

قالت مادام امي وابوي لقو مناهم .. انا فداهم .. خليهم يفرحوا هم .. انا ماعندي قسمة في الفرح .. وزعلانة زعل دايرة تنشق مشت رقدت في اوضتها .. واتصلت علي… حكت لي الموضوع من طقطق للسلام عليكم ..

وامها وابوها الليل كلو يقللبو في الشيك .. ضهرو وبطنو ..وفرحانين ماقدرو ينومو اليوم داك .. بي سبب ال200 مليون ..

عشان اختصر ليك الموضوع مرت الايام ..

وانا متابع كل التفاصيل البتحصل في حياة لبنى ..

وقلبي بتقطع عليها .. انا مابقدر اعيش من دونها..

وهي اكتر مني .. هي ح تكون متألمة اكتر مني انا متاكد ,

وانا بقيت مابقدر انوم بالليل .. ومرت الايام لسع انا متواصل معاها ..

وبتحكي لي كل التفاصيل الحاصلة ..

وبتقول لي غصبا عني ياجعفر .. انا مابقدر اعصى امي وابوي .. ماعندهم زول غيري .. انا متاكدة امي دي لو ظنها خاب فيني ح تنتحر والله ياجعفر ح تنتحر ..

وانا طبعا ياسليمان بقول ليها كلامك صح .. يالبنى اصلك ماتعصي والديك .. ان شاء الله ربنا ح يسعدك مع الراجل ده ..

وانا ح أفضل اخوك وود عمك .. واصلا ما ح اكون زي الناس المتخلفين واقاطعك واعمل مشاكل ..

يعني شنو لو ربنا ماقسم لينا نكون مع بعض؟؟ نكفر ولاشنو. ؟

وانا بقول في الكلام ده.. وانا ابدا مامقتنع بيهو.. بس ماعايزها تتالم وتعيش حياة تعيسة ..

انا راجل وبقدر اتجاوز المحنة.. لكن هي مابتقدر .. ممكن تموت او تجن .. دي بت ياسليمان والبنات مازي الرجال ..

اها ياسيدي الحصل بعد داك .. مرت الايام .. ومشت مع امها واشتروا ليها الشيلة مع امها .. وجهزوها من مجاميعو ..

وانا بقيت بتم كم يوم مابشوفها .. لانها تقريبا خلاص حبسوها للعرس …

وبقيت بتصل بلقى تلفونها مقفول .. وتاني ما اتصلت علي.. الا لمن كان باقي من الزواج اربعة خمسة يوم ..

اتصلت علي بي رقم غريب ..

قالت لي ده رقم صحبتي .. انا ياجعفر محتاجة اتكلم معاك ..

امي يوم داك لقتني بالليل بتكلم معاك بالتلفون ..

شالت مني التلفون وكسرت الشريحة .. ودست تلفوني قالت لي.. ده جفعر موش؟؟ عايز يأكل راسك ويحميك العرس؟؟ ..تاني ما حتتكلمي معاهو ..

وانا هسي يا جعفر متصلة عليك بالدس انت كيف؟؟ .. جعفر ح اموت .. انا ان شاء الله .. ح تكون دي اخر مكالمة تسمعها مني .. ان شاء الله ربنا يجمعنا في الاخرة ..

انا ياجعفر بفكر في الانتحار في اليوم 50 مرة .. والله لو الانتحار ده حلال.. انا كنت عملتها من زماان ..

اسأل لي ربنا يثبتني لاني بالجد شكلي الليلة ح اعملها ..

الى اللقاء..

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

بنستخدم ملفات الكوكيز عشان نسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني وعشان نقدر نكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا.
ظابط