مات أحمد الناظر

أبو جود
2020-12-20T13:41:14+02:00
د. عوض الله محمد عوض اللهرأي
7 ديسمبر 2020آخر تحديث : الأحد 20 ديسمبر 2020 - 1:41 مساءً
د. عوض الله محمد عوض الله
د. عوض الله محمد عوض الله

مات أحمد الناظر كما يناديه ابن عمه وشقيق زوجته أخونا الأستاذ أحمد موسى محمد حمد الترابي كبير مترجمي اذاعة الرياض خبرة وسلوكا والذي كانت داره التي لا يفصلها عن مجمع الإذاعة والتلفزيون ووزارة الإعلام إلا السور الحديدي الأخضر للمجمع الذي يتوسطه برج التلفزيون الفارع الشامخ وسط هذه المدينة التي حضنت واوت ما لايحصى من ابناء السودان العاملين فيها على مر العقود الماضية منذ ان بدأت الهجرة إلى الخليج.

وكان الأستاذ أحمد موسى مترجما بالوزارة والإذاعة لمدة ٤٥ عاما بدأت عام ١٩٦٤ حتى ٢٠١٤ وكانت داره العامرة هي التي تعرفت في رحابها بأحمد الناظر رحمه الله الذي كان يعمل في جامعة الملك فيصل بالأحساء فني مختبرات مع قريبنا د فتح الرحمن محمد احمد الطيب من أهلنا المعيشاب بالتكينة الذي تسببت الكورونا كذلك في وفاته بعد إرادة الله الذي لا راد لقضائه.

أحمد حمد النعيم
أحمد حمد النعيم

كان أحمد النعيم حمد او احمد الناظر ياتي إلى الرياض لزيارة الأستاذ أحمد الذي كان يبادله الزيارة بزيارة وودا بود واحتراما باحترام كما حظي بمحبة واحترام الجميع بادبه وخلقه ودماثته وكان بيت أحمد موسى هو المكان الرحيب الذي شرفنا بالتعرف إلى كوكبة من ابناء حلة جدهم النعيم الذي طبقت شهرته الافاق بل وطغى عند الجميع على اسم الترابي الذي هو جده وهو الاسم العلم على مستوى السودان. هنا التقينا بالاستاذ أحمد بابكر والنعيم علي وعلي بابكر و د زروق ابو شمال وهو قريبنا فجدنا لامنا العلوي امه بنت المنى بت الفكي زروق ابو شمال هنا التقينا بشباب الاسرة الكريمة عمار وعزام وابوبكر هشام وصديقهم الزبير شهيد وهو من سنار إلى هنا كان على البنغالي العامل بالإذاعة يأتي بالفول وابو هاني الفلسطيني الناسخ بإدارة الأخبار يأتي بزيت الزيتون للاستاء أحمد هنا يتلاقى مترجمو الاذاعة الجمري رحمه الله وعبد الرحمن حسن و محمد حامد الزين والمترجم المتعاون مع التلفزيون مساعد بابكر وغيرهم من صفوة الصفوة.

وانفض السامر وغادر أحمد موسى الرياض ومات الجمري واغلق قسم الترجمة بالإذاعة فغادر عبد الرحمن ثم توفي شيخ حسن الزمزمي المدرس بثانوية الجزيرة الذي سكن مع الأستاذ احمد وكان رجلا عالما متواضعا صاحب قفشات ويطلق على الآخرين ظريف وطريف التسميات ثم هاهو احمد النعيم يرحل في سرعة البرق كما كلمني الأستاذ أحمد موسى وهو يكابد الكمد.

الموت حق وإنا عليك يا أحمد الناظر لمحزونون ولا نقول إلا ما يرضي الله فانا لله وإنا إليه راجعون وألف رحمة ونور عليك والعزاء لكل الأهل بحلة النعيم ولاخوانه واخواته وأسرته الصغيرة زوجته وعياله فاللهم ارحمه وتقبله في الصالحين وصلي اللهم وسلم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

Awadallah - على الطريق الإلكترونية
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.