جريمة قتل بشعة لشقيقين سودانيين مقيمين بالسعودية

24 يوليو 2019آخر تحديث : منذ سنة واحدة
جريمة قتل بشعة لشقيقين سودانيين مقيمين بالسعودية

ألقت السلطات السعودية القبض على المتهم السوداني البالغ من العمر 30 عاماً في جريمتي قتل الشقيقين المستشار القانوني “محمد حسن عثمان”٥٠ عاماً، والذي يقيم في حي الخزان ، والدكتور الحاج حسن عثمان 65 عاماً، يعمل طبيباً في المستشفي التخصصي السعودي، و يقطن بحي الناصرية بالعاصمة السعودية الرياض، في ظروف غامضة قام فيها الجاني السوداني من بني جلدتهم بتنفيذ الجريمتين في يوم واحد، حسب ما أوردت “أوتار الأصيل” .

وألقي القبض على الجاني وتم اقتياده إلى دائرة الاختصاص وبالتحري معه سجل أعترافاً بارتكابه الجريمة في الشقيقين اللذين يقيم كل منهما في شقة مع أسرته في منطقة مختلفة عن الآخرى بأحياء مدينة الرياض.

وتشير المعلومات إلى أن مرتكب جريمتي القتل تربطه صلة قرابة بالمجني عليهما، بالإضافة إلى أن أحد القتيلين متزوج من شقيقته.

وتعود تفاصيل الجريمتين إلى أن المتهم السوداني لديه خلافات قديمة مع المجني عليهما، وقد مضي عليها ما يربو عن سنوات ، وعليه فإن المتهم والقتيلين لم يصطدموا ببعضهم البعض طوال الفترة الماضية، وبينهم قطيعة تامة، إلا أن المتهم يبدو أنه كان يضمر لهما الشر، لذا خطط لجريمته البشعة.

وأفاد مصدر مطلع بأن الجاني اتجه إلى شراء مسدس من مواطن سعودي الجنسية، وهو الذي نفذ به جريمتي القتل.

وقال المصدر : بعد أن سجل المتهم السوداني أعترافاً للسلطات السعودية تم تحويله إلى سجن الحائر، وذلك توطئة لتقديمه إلى المحاكمة، كما أن الشرطة السعودية ألقت القبض على السعودي الذي باع المسدس للجاني.

وتشير الوقائع إلى أن الشقيقين السودانيين قتلا على ﻳﺪ قريبهما وهو شقيق زوجة أحد المجني عليهما، فالمتهم بدأ تنفيذ جريمتي القتل بالتوجه أولاً إلى الدكتور “الحاج حسن عثمان”، والذي أطلق ﻋﻠﻴﻪ ﺭﺻﺎﺻﺔ أردته قتيلاً في الحال، ومن ثم ﺗﻮﺟﻪ ﺇﻟﻰ شقيقه المستشار القانوني “محمد حسن عثمان”، وﺍﻟﺬﻱ ﻭﺟﺪﻩ ﻋﻨﺪ ﺑﻮﺍﺑﺔ ﻣﺴﻜﻨﻪ ﺣﻴﺚ ﻛﺎﻥ يلملم أغراضه للرحيل من شقته إلى شقة آخرى، وقد كان ﻋﻠﻰ وﺷﻚ أن يشد الرحال عائداً إلى السوﺩﺍﻥ، فما كان منه إلا وأﻃﻠﻖ ﻋﻠﻴﻪ العيار الناري، والذي أرداه قتيلاً في الحال.

من جهتها تمكنت الشرطة السعودية من إلقاء القبض على ﺍلجاني بعد التعرف عليه من خلال ظهور صورته في ﻛﺎﻣﻴﺮﺍﺕ ﺍﻟﻤﺮﺍﻗﺒﺔ ﺍﻟﻤﺜﺒﺘﺔ ﻋﻠﻰ ﺑﻮﺍﺑﺔ ﺍﻟﻤﺒﻨﻰ، وﺑﺎﺷﺮﺕ تحرياتها معه وأعترف بجريمته.

المصدرشبكة السودان نيوز
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.